جديد الإستشارات
محاور وفاء
أخترنا لكم
حقوقيات مرئية
برامج وخدمات وفاء
زيارة وفاء لمكتبة جامعة الأميرة نورة
  :  الإثنين 9 شعبان 1437 - 2016-05-16    11

في يوم الأربعاء الموافق 4/ شعبان / 1437 هـ الموافق 11/ مايو /2016م قام قسم الدراسات والبحوث في مؤسسة وفاء لحقوق المرأة بزيارة للمكتبة المركزية في جامعة الأميرة نورة و الاطلاع على (قاعة المرأة) القاعة الأولى في المملكة العربية السعودية المختصة بجميع الكتب والمؤلفات التي تخص المرأة و تقع القاعة في الطابق السادس 6.201, حيث تندرج القاعة تحت مسمى المكتبات المتخصصة، والمكتبات المختصة في مكتبة الجامعة مثل:(قاعة الرسائل الجامعية, وقاعة المطبوعات الحكومية, وقاعة الدوريات و المخطوطات, وقاعة المكتبات الخاصة)، ويقصد بالمكتبات الخاصة قاعة تشمل كل ما يتم إهداءه للجامعة من كتب كانت ضمن المكتبات الشخصية الخاصة بأشخاص مهتمين  بالقراءة والثقافة والاطلاع.

زيارة مكتبة نورة 4.jpg

(قاعة المرأة ) تعتبر الأولى من نوعها على مستوى المملكة العربية السعودية  التي تختص بجميع ما يخص المرأة من كتب, ومؤلفات, وموضوعات, المكتبة تحوي مجموعة من الكتب التي ألفت في مجال حقوق المرأة سواء للمؤلفين أو المؤلفات وتتناول الموضوعات العلمية والاجتماعية وغيرها.

ذكرت أ.نورة الخضيري (أمينة المكتبة ) أن التصنيف المتبع في المكتبة تصنيف ديوي العشري وأن المكتبة ترحب بجميع الزائرات و المهتمات بالمجال الحقوقي و المعرفي و وضحت بأن المكتبة حالياً للبحث و الاطلاع فقط وفي مستقبل الأيام سيفتح المجال - بإذن الله – لنظام  إعارة  الكتب التي تحوي أكثر من نسخة.

زيارة مكتبة نورة 2.jpg

مجموع الكتب في ( قاعة المرأة ) ألف وسبع مائة وثمانون كتاب, كما توفر المكتبة البحث عن طريق نظام (الاكسل) و تقدم هذه الخدمة بشكل شخصي من الموظفات و أمينة المكتبة, وتوفر المكتبة عدد من الأجهزة لخدمة الباحثة في بحثها.

وتتضمن  المكتبة قسم بكل ما يخص المرأة في مجال (الطبخ أو التجميل, أو الشعر, والروايات الأدبية والقصص التاريخية وأيضاً مجال الفنون من أزياء و حرف نسوية).

زيارة مكتبة نورة 1.jpg

تتطلع المكتبة في خطتها المستقبلية لوضع معرض يخص الرائدات السعوديات و العربيات في جميع التخصصات وحيث يتأمل وضع لوحة جدارية لتعريف بالنساء الرائدات في مجال التأليف تشمل السيرة الذاتية لرائدة.

اُختتمت الزيارة بشكر من أمينة المكتبة أ. نورة الخضيري للمستشارة والباحثة نورة بنت محمد القحطاني على زيارتها للمكتبة واهتمام مؤسسة وفاء بكل ما يخص المرأة من تطورات وأخبار وموضوعات  في أي مجال من مجالات الحياة ومنها المجال المعرفي والبحثي, بدورها أثنت مؤسسة وفاء على هذه الخطوة وتتمنى مزيد من التقدم والتميز فيما يخدم المرأة الباحثة عن المعرفة.

التعليقات على الموضوع
اضف تعليقك